25 يونيو 2024
10 يونيو 2024
يمن فريدم-رويترز
أرشيف


قالت القيادة المركزية الأمريكية، يوم الأحد، إن الحوثيين ألحقوا أضرارا بسفينتين تجاريتين في هجمات صاروخية في خليج عدن خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية في إطار الحملة المستمرة التي تشنها الجماعة ضد الملاحة الدولية عبر المحيطات.

وأضافت القيادة أن الحوثيين المدعومين من إيران قصفوا سفينة الحاويات تافيشي، التي ترفع علم ليبيريا ومملوكة لسويسرا، بصاروخ باليستي مضاد للسفن. وأشارت القيادة إلى أن أضرارا لحقت بالسفينة، لكن لم يصب أي من أفراد الطاقم.

وقالت القيادة المركزية أيضا إن صاروخين أطلقهما الحوثيون أصابا السفينة نورديرني، وهي سفينة شحن مملوكة لألمانيا وترفع علم أنتيجوا وبربادوس. وأضافت أن تلك السفينة تعرضت لأضرار، لكن لم يصب أي من أفراد الطاقم وواصلت السفينة رحلتها.

وقال الحوثيون في وقت سابق إنهم قصفوا السفينتين تافيشي ونورديرني، وزعموا أنهم أشعلوا النار في الأخيرة.

ووفقا لبيانات تتبع ورصد السفن من إل.إس.إي.جي، فإن شركة إم.إس.سي شيب مانجمنت هي التي تدير السفينة تافيشي، ولم يتسن لرويترز الوصول إلى الشركة للتعقيب. كما لم يتسن أيضا التواصل مع شركة صنشيب شيفارتسكونتور الألمانية التي تدير السفينة نورديرني.

ويسيطر الحوثيون على المناطق الأكثر اكتظاظا بالسكان في اليمن، ويهاجمون السفن التجارية منذ نوفمبر تشرين الثاني تضامنا مع الفلسطينيين في غزة. وأغرق المسلحون سفينة واستولوا على سفينة أخرى وقتلوا ثلاثة من أفراد طاقمها في هجوم آخر.

وتسببت حملتهم في تعطيل حركة الملاحة الدولية من خلال إجبار السفن على تجنب قناة السويس وإعادة توجيه التجارة حول أفريقيا. وأثار هذا الإجراء أيضا مخاوف من أن الحرب بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) يمكن أن تنتشر وتسبب زعزعة في استقرار الشرق الأوسط الأوسع.

وشنت الولايات المتحدة وبريطانيا ضربات ضد أهداف للحوثيين ردا على الهجمات.

وقالت القيادة المركزية الأمريكية يوم الأحد إن قواتها دمرت أيضا جهازا جويا غير مأهول فوق خليج عدن بالإضافة إلى صاروخين من طراز كروز للهجوم الأرضي وقاذفة صواريخ في المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون في اليمن.

الفيس بوك
تويتر

جميع الحقوق محفوظة YemenFreedom ---- تصميم وبرمجة ALRAJIHI