14 يوليو 2024
24 يونيو 2024
يمن فريدم-بلومبرغ


انخفضت أسعار النفط للجلسة الثانية إذ عوض العزوف عن المخاطرة في الأسواق الأوسع نطاقاً، المخاطر الناتجة عن الهجمات المتصاعدة على السفن قبالة اليمن.

انخفض خام برنت بالقرب من 85 دولاراً للبرميل، وانخفض خام غرب تكساس الوسيط نحو 80 دولاراً. وجاء هذا الانخفاض على الرغم من تعرض سفينتين للهجوم في البحر الأحمر، عقب غرق ناقلة فحم مؤخراً مع تصعيد المسلحين الحوثيين للأعمال العدائية في المنطقة.

وفي الأسواق الأوسع، تراجعت الأسهم الآسيوية قبل نشر مقاييس التضخم التي ستساعد في توجيه التوقعات بشأن أسعار الفائدة. واستقر الدولار قرب أعلى مستوياته منذ نوفمبر مما يزيد تكلفة السلع الأولية.

ومع ذلك، لا يزال النفط الخام في طريقه لتحقيق مكاسب شهرية، وهناك دلائل على ارتفاع الطلب على البنزين في الولايات المتحدة والطلب على السفر الجوي، مما يساعد على صعود الأسعار. وزاد الفارق السعري بين أقرب عقدين لخام برنت هذا الشهر في حالة باكورديشن، مما يشير إلى تقلص المعروض.

قال وارن باترسون، رئيس استراتيجية السلع الأولية في شركة "أي إن جي غروب" (ING Groep) ومقرها سنغافورة: "ما زالت رؤيتنا إيجابية لسوق النفط مع توقعات بوجود عجز خلال الربع الثالث.. أصبح المضاربون أيضاً أكثر إيجابية تجاه النفط مع دخولنا فصل الصيف".

وفي إيران، ستجرى انتخابات مبكرة يوم الجمعة بعد وفاة إبراهيم رئيسي في حادث تحطم طائرة هليكوبتر الشهر الماضي. ويأتي التصويت في وقت يتصاعد فيه التوتر بين إيران والغرب.

 

الفيس بوك
تويتر

جميع الحقوق محفوظة YemenFreedom ---- تصميم وبرمجة ALRAJIHI