14 يوليو 2024
10 يوليو 2024
يمن فريدم-الحرة

 

كشفت هيئة البث الإسرائيلية الرسمية، الأربعاء، أن رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو، "سيتجنب التوقف في أوروبا" خلال رحلته إلى الولايات المتحدة هذا الشهر، وذلك "خشية الاعتقال المحتمل" إذا صدرت مذكرة من المحكمة الجنائية الدولية.

وقالت الهيئة إن ديوان رئاسة الوزراء، بحث ما إذا كانت الطائرة الحكومية "قادرة من الناحية القانونية"، على الهبوط في محطة أوروبية في طريقها إلى واشنطن.

وأضاف التقرير أن تلك الخطوة جاءت بعدما اكتشفت السلطات هذا الشهر، أن طائرة رئيس الوزراء "غير قادرة بعد على القيام برحلة مباشرة عبر المحيط الأطلنطي من تل أبيب إلى واشنطن وهي مليئة بالركاب، وذلك لعدم إعدادها حتى الآن لمثل هذه الأحمال".

وكان نتانياهو قد درس فكرة التوقف في أوروبا بدول أعلنت أنها لن تتجاوب مع صدور مذكرة اعتقال من الجنائية الدولية، مثل التشيك والمجر، وفق التقرير.

وأضافت هيئة البث أنه في نهاية المطاف "فضّل نتانياهو تجنب التوقف تماما والقيام برحلة مباشرة، رغم ضرورة التقليص الحاد في عدد الركاب على متن الطائرة في الرحلة المباشرة".

وستحمل الطائرة على متنها "60 راكبا كحد أقصى لتتمكن من القيام برحلة مباشرة من تل أبيب إلى واشنطن".

ومن المتوقع أن يسافر بقية أفراد الوفد المرافق على رحلات جوية عادية، وفق التقرير.

وكان المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية، كريم خان، قد قال في بيان صدر خلال مايو الماضي، إنه يسعى إلى إصدار أوامر اعتقال بحق قادة في إسرائيل وحركة حماس، من بينهم رئيس الوزراء الإسرائيلي، ووزير دفاع يوآف غالانت، إلى جانب قادة من حماس.

وأعرب خان عن اعتقاده بأن نتانياهو وغالانت، و3 من قادة حماس (زعيم الحركة في غزة يحيى السنوار، والقائد العسكري محمد الضيف، ورئيس المكتب السياسي إسماعيل هنية)، "مسؤولون عن جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في قطاع غزة وإسرائيل".

ومن المتوقع أن يلقي نتانياهو كلمة أمام الكونغرس الأميركي في 24 يوليو الجاري، ويلتقي خلال الزيارة بالرئيس الأميركي جو بايدن في البيت الأبيض.

الفيس بوك
تويتر

جميع الحقوق محفوظة YemenFreedom ---- تصميم وبرمجة ALRAJIHI